تاج على هـام الوجـود
كتب  د.عبدالمجيد البيانوني ▪ بتاريخ 29/06/2022 10:01 ▪ تعليقات (0) ▪ طباعة  أرسل لصديق  أرسل لصديق 

العدد 125

 

 

امـنـحـه أشـواقـاً تــؤجُّ مـشــــاعرَهْ
 

                                 واعـذره إمـا شـئت تـرجو المعذرَهْ
 

 

 

يــا حـامـلاً بـالـحب مـشعل دربـنا
 

                                 ومـيـمـماً بـيـت الـحـبيب ومـؤثـرَهْ
 

 

 

يــا بـيـت أحـمـد يــا مـنــار هـداية
 

                                 كـانـت  لـتـاريخ الحضارة أســورَهْ
 

 

 

بـــيــت  بــنــور الله أحــيــا أمــــة
 

                                 مــا  كــان قـصـراً حـليه ومـفاخرَهْ
 

 

 

هــــلا  أشــــم تــرابــه وأريــجــه
 

                                 أو  تـجـتـلي عـيـنـي لآلــــئ نـيـرَهْ
 

 

 

بـيـت  كـبـيت الله أضـحـى مـوئـلاً
 

                                 كـــل الأنـــام بـقـربه مـسـتـــبشرَهْ
 

 

 

وَلْــهـانـة  فـــي حــبـه مــأســورة
 

                                 سـبحان من جذب القلوب وصورَهْ
 

 

 

تــاج عـلـى هــام الـوجـود يـزيـنه
 

                                 شمس تغير على الظلام مـزمجرَهْ
 

 

 

ويـظـلـه  الروح الأمـيـن بــجـنحه
 

                                 ويـــزف عن رب العـباد أوامــره
 

 

 

صـلـوا عـلـى زيـن الوجود محمد
 

                                 خـير الـورى واسـتبشروا بالمغفرَهْ

 


تعليقات القراء
لاتوجد تعليقات على هذا المقال الى اﻷن

علق برجاء التدقيق اللغوي لما يكتب