أودعت في مصر المنى
كتب  يوسف محمد ▪ بتاريخ 26/06/2018 07:01 ▪ تعليقات (1) ▪ طباعة  أرسل لصديق  أرسل لصديق 

العدد 82

 

أودعـت في مـصر المنَى

 

وهـبــطـت فــيـها فارتقيـ

 

أنــهـــارهــا وثــمـارهــا

 

فــذبـحـت كـفـي فــرحـة

 

ورأيـتُ أهـلـي بــعـد جر

 

وكشفت عن قـلـبـي فـكـا

 

يا مصر مهما غـبـت لن

 

أنتِ الجمال وموطـن الـ

 

لا تـعـذلـيـنـي واعــذريـ

فـبها الوصال بها الهنَا

 

ـتُ بـمــا حـبـاهـا ربنا

 

جـنـات عــدن عـنـدنَـا

 

وكـأن يـوسـف قـد دنَا

 

ح فـي الـفـؤاد تـمـكـنَا

 

نت مصر فـيهِ موطـنَا

 

أرضى بغيركِ مـسكنَا

 

ـأحـيا ودونـكِ مـوتـنَـا

 

ـني ضـاقـت الدنيا بنَا

 

تعليقات القراء
Jul 02, 2018
ماشاء الله رائعه كروعتك ، لا فُض فوك يا غالي

علق برجاء التدقيق اللغوي لما يكتب